صيدا بلدة تابعة لمحافظة درعا في جنوب سوريا يبلغ عدد سكانها 24.000 نسمة وتقع في شرق مدينة درعا ب 10 كم تقريبا وتبعد 100 كم عن العاصمة دمشق

القرية و سكانها و الأعمال التي متوفرة بها

تتمتع قرية صيدا بالتقدم العمراني وبها الكثير من المراكز الخدمية والاجتماعبة وهي من البلدات التي تتقدم باستمرار، ويعمل أهالي البلدة بالزراعة وأغلبهم في التجارة ويعمل حوالي 75% من سكانها في الخليج، وبها عدد من المعامل مثل (معمل سجاد صيدا)وبها أيضاً {أفران كرز}الشهيرة بإنتاجهاالأوروبي من الخبز والحلويات العربية والأفرنجية بكافة أنواعها المميزة والفاخرة ومعمل حلويات صيدا جميع أنواع الحلويات العربي والشرقية وأهمها شركة اعمار صيدا للتجارة والصناعة المعروف بقدمه وتطوره الدائم

سكانها

ان كثير من السكان هم مغتربين في دول مجلس التعاون الخليجي واكثرهم في الكويت ويعملون في التجارة في صيدا كثير من البيوت التي شيدت بفن معماري مميز ووجودها في مفترق الطرق التي تربط درعا ببصرى الشام وكذلك الحدود السورية الأردنية بجميع محافظات القطر والدول المجاورة وما يميز بلدة صيدا هو موقعها على مفترق الطريق الدولي إلى دمشق وكذلك تعتبر صلة وصل إلى عدد من المدن والأماكن الأثرية في المنطقة مثل بصرى الشام، وصلخد، والقريا، والسويداء وغيرها من المناطق الأثرية في المنطقة يحدها من الجهة الشمالية بلدة الغارية الشرقية و الغارية الغربية ومن الجنوب يحدها قرية الطيبة وقرية أم المياذن يعتبر جسر صيدا الواقع على الطريق الدولي دمشق عمان المجاور للبلدة من الجهة الغربية هام بالنسبة لسكان القرى الشرقية لمحافظة درعا إذ يربط تلك القرى مع مركز المحافظة  مدينة درعا

قرية صيدا

إحدى قرى محافظة درعا إلى الشرق منها بـ 10.5كم. يمر بها طريق درعا بصرى. تقع آثارها في مركز البلد القديم. بها بقايا أبنية رومانية وبيزنطية وقطع الحجارة والأ‘مدة المنتشرةوخاصة إلى الجنوب والغرب من الجامع القديم وبها بركة ماء ومدافن مع الأخذ بعين الاعتبار أن التوسع العمراني كان على حساب المنطقة الأثرية  

صيدا الحبيبة

صيدا ام الذهب هواها ذهب واهلها ذهب وارضها ذهب والعيشة فيها من ذهب ومليانا ذهب ويلي ما ذهب إليها راح
عليه الذهب أنــــا لك يا بريق ألـــماس أنــا الألـــماس و أنتِ لمعة ألماسة

احمد عبد القادر خليل 

قرية صيدا

قرية صيدا هي من أجمل القرى ضمن مدينة درعا حيث أنها تمتاز بموقعها الاستراتيجي لما بين العديد من القرى , يمتاز أهلها بالطيب و الكرم كثيراً و الروح الطيبة و المضياف لكل زائر لها , كما أن قرية صيدا توشك على أن تصبح مدين أكثر تطور من غيرها بسبب مبانيها الجديدة و المتطورة عن غيرها تماما من باقي القرى , الأمر الوحيد الذي يميز هذه القرية عن مثيلاتها في سوريا هو كثرة المغتربين فيها حيث أن أكثر من 78 % من أهالي صيدا مغتربين في الخارج و على الأخص في دول الخليج مثل : الكويت بشكل كبير و الامارات و السعودية بشكل نسبي ضئيل و كما هو الحال معي فأنا مغترب أيضاً , في النهاية أحب أن أقدم نصيحة لكم بزيارة صيدا :::: فأهلاً و سهلاً بكم بين أهلكم :::: تقبلوا تحياتي و تحيات آل أبو غربي 

ابو غربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الشاب دايلر و كيف اصبح مليونير قبل عمر الـ18 و ما مقدار ثروته في 2019

عبدالعزيز او الملقب بدايلر هو مؤثر على مواقع التواصل الإجتماعي و صاحب قناة على اليوتيوب بأ…